أعلن سعيد آذري، رئيس نادي ذوب آهن أصفهان الإيراني، في رسالة وجهها إلى رئيس اتحاد كرة القدم في بلاده، أن النادي لا يملك المال الكافي للعب خارج إيران أمام النصر السعودي.

وكان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قد أعلن أن مباريات الأندية السعودية والإيرانية في دوري أبطال آسيا 2016 سوف تقام على ملاعب محايدة، حيث منح الاتحادين السعودي والإيراني مهلة حتى 25 مارس 2016 (يوم أمس) من أجل تقديم تفاصيل حول الملاعب المحايدة المقترحة للمباريات المتبقية.

وقال رئيس نادي ذوب آهن أصفهان إن ناديه لا يمكنه توفير التذاكر المناسبة والفندق لفريق النصر السعودي وكذلك طاقم الحكام والمراقبين في بلد ثالث إضافة إلى وفد الفريق الإيراني الذي توجب عليه حسب القرار الآسيوي اللعب خارج بلاده، بسبب الأزمة الدبلوماسية بين الرياض وطهران على خلفية الهجوم على سفارة المملكة وقنصليتها في إيران.

وأشترط آذري على الاتحاد الإيراني دفع تلك المصاريف التي وصفها بالكبيرة حتى يلعب مع النادي السعودي في إطار دوري أبطال آسيا.

كما اقترح رئيس نادي ذوب آهن اللعب مع نادي النصر السعودي في طاجيكستان أوافغانستان لعامل اللغة الفارسي المشتركة بين بلاده وهذين البلدين، أو في أوزبكستان أو لبنان أو أستراليا بسبب الجمهور الإيراني المتواجد في هذه البلاد.

وعارض آذري في رسالته التي نشرتها وكالة فارس الإيرانية، اليوم السبت، اللعب مع النصر في ملاعب الدول الخليجية، معتبرا ذلك بأنه نقطة لصالح الأصفر بسبب التعاطف الموجود للفريق السعودي.